ائتلاف بلجيكي وسعودي يفوز بعقد تصميم وإنشاء مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة و”أرامكو” تتولى تنفيذ المشروع
بواسطة الناشر بتاريخ 30 سبتمبر, 2011 في 02:34 صباحًا | مصنفة في السعودية | لا تعليقات

الحريق نت (الرياض):  نجح ائتلاف ضم مشاركة “بيسكس والمهيدب” الذي يضم مناصفة شركة المهيدب للمقاولات ومجموعة بيسكس البلجيكية للإنشاء، عن الفوز بعقد ادارة تصميم وإنشاء مشروع مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة.

وارست أرامكو السعودية، والتي عُهِدَ إليها بالمسؤولية عن تنفيذ هذا المشروع العملاق ، العقد الخاص بهذا المشروع على الشركتين البلجيكية والسعودية، اللتين تؤلفان مجتمعتين مشروعًا مشتركًا واحدًا أطلق عليه اسم “إمسكس (MSIX)”.

وقد تمت ترسية المشروع بعد عملية تقييم صارمة وجولة تنافسية شديدة من تقديم العطاءات والعروض بين شركات عالمية شهيرة مؤهلة تملك سجلات حافلة في تنفيذ مثل هذه المشاريع العملاقة، بما في ذلك إنشاء المدن الرياضية.

الجدير بالذكر أن شركة بيسكس نفذت العديد من المشاريع العملاقة في منطقة الخليج العربي، مثل أبراج الإمارات وبرج خليفة في دبي، وحلبة السباق فيراري في أبو ظبي، بالإضافة إلى استاد خليفة ومركز قطر الوطني للمؤتمرات في الدوحة.

وستضم مدينة الملك عبدالله الرياضية، التي تقرر إنجازها خلال 36 شهرًا تقريبًا، عددًا من المرافق الرياضية ذات الطراز العالمي، مثل ملعب لكرة القدم، وصالة للرياضات المتعددة، ومضمار ومنصة لألعاب القوى، إلى جانب مرافق تدريبية وتطويرية في كرة القدم والتنس وألعاب القوى.

وسيكون تصميم مدينة الملك عبدالله الرياضية فريدًا من نوعه، حيث سيمثل جوهرةً متألقةً في أفق مدينة جدة، كما سيمثل بزوغ مشكاةٍ من رمال الصحراء ليضيء السماء في ليالي جدة الحالمة. وستكون المكونات الخرسانية للملعب الرياضي امتدادًا لرمال ساحل البحر الأحمر، في حين سيكون لواجهة الملعب المرتفعة مكونات تشكِّل ظلالاً وبيئة طبيعية موائمة.

أما مقاعد المتفرجين فقد صممت وفقَ أعلى المعايير العالمية وأرقاها، حيث ستوفر للمتفرجين أكبر قدرٍ ممكن من المشاهدة وكشف مختلف جنبات الملعب، وجعلهم أكثر قربًا من الحدث الذي يجري على الأرض، إلى جانب خلق جوٍّ من الإثارة لديهم لكونهم جزءًا من الجمهور.

ونتيجةً لذلك، ستكون المقاعد التي يجلس عليها المتفرجون من أحدث الطرازات العالمية وأفضلها من حيث الشكل، حيث ستكون ذات أشكال صقيلة ومقوسة وأنيقة. وستتم تهوية الملعب تهويةً طبيعيةً، حيث سيتم تجميع الهواء من محيط الملعب وضخه عبر الفتحة الموجودة في وسط سقف الملعب. كما أجريت على مقاعد الملعب تجارب نموذجية حيوية بالكمبيوتر وأظهرت أن المقاعد ستكون أثناء المنافسات الليلية ذات منظرٍ ساحرٍ وجذابٍ وستشكل محيطًا مريحًا لجميع الجماهير. كما تم تصميم الملعب ليوفر أفضل الظروف الممكنة بحيث يمكِّن المتنافسين من تقديم أفضل ما لديهم أثناء المنافسات. يُتوقع للمشروع أن يكتمل في شهر أكتوبر 2014.

وقد تمت ترسية تصميم مدينة الملك عبدالله الرياضية لشركة “آروب (ARUP)”، وهي شركة استشارات هندسية عالمية تتخذ من المملكة المتحدة مقرًا لها، وقد سبق لها أن شاركت في تصميم مشاريع رياضية وترفيهية في جميع أنحاء العالم. وينطوي تطوير المدينة وإنشاؤها على نسبة كبيرة من السعودة، حيث سيتيح العديد من الفرص لتطوير خبرات المقاولين والمصنِّعين السعوديين وصقلها في هذا المجال.

نبذة عن -

اترك تعليقا